سيرغي تشيميزوف يؤكد أن روسيا لا تنوي توريد منظومات “إس 400” للدفاع الجوي إلى إيران

سيرغي تشيميزوف يؤكد أن روسيا لا تنوي توريد منظومات “إس 400” للدفاع الجوي إلى إيران
| بواسطة : islam app | بتاريخ 2 ديسمبر, 2016
أخر تحديث : الجمعة 2 ديسمبر 2016 - 2:16 صباحًا
المصدر - متابعات

أكد رئيس شركة “روس تيخ” الحكومية الروسية، سيرغي تشيميزوف، الخميس 1 ديسمبر/كانون الأول، أن روسيا لا تنوي توريد منظومات “إس 400” للدفاع الجوي إلى إيران.

وقال تشيميزوف، ردا على سؤال حول امكانية توريد موظومات “إس 400” إلى إيران، أن روسيا لا تنوي تصدير موظومات جديدة لطهران، مشيرا إلى أن الحديث يدور حول توريد قطع غيار للمنظومات التي سلمتها موسكو لطهران في وقت سابق.

مـواضـيـع مـقـتـرحـة

وقال: “سلمنا منظومات “إس 300″، ولا نقوم بتوريد “إس 400″ ولن نقوم بذلك”.

بدوره، أضاف فلاديمير كوجين، مساعد الرئيس الروسي لشؤون التعاون العسكري التقني، الخميس، أن روسيا لا تتفاوض مع إيران بشأن تسليم أسلحة هجومية إليها.

وأوضح: “نتلقى من الجانب الإيراني كثيرا من الطلبات بهذا الخصوص، لكنكم تعرفون أن الحظر المفروض على توريد أسلحة هجومية إلى إيران لا يزال يعمل

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لشعبه في كلمته السنوية للبرلمان والامة إن روسيا “لا تسعى لمحاربة اي جهة.”

وقال الرئيس بوتين في كلمته “بخلاف بعض زملائنا الغربيين الذين ينظرون الى روسيا بوصفها عدو، نحن لا نسعى – ولم نسع ابدا – الى خلق الاعداء بل نحن بحاجة الى اصدقاء.”

الا انه اضاف “ولكننا لن نسمح لاحد بايذاء مصالحنا.”

وقال الرئيس الروسي إن بلاده مستعدة للتعاون مع الادارة الامريكية الجديدة في سبيل محاربة الارهاب.

وكان الرئيس بوتين عبر سابقا عن امله في تحسن علاقات بلاده مع الولايات المتحدة بعد تسلم الرئيس الامريكي المنتخب دونالد ترامب مقاليد الحكم اوائل العام المقبل.

واثنى الرئيس الروسي على العسكريين الروس الذين يحاربون الجماعات المتمردة في سوريا دعما لحكومة الرئيس بشار الاسد، مما اثار عاصفة من التصفيق من جانب الحضور.

وقال “بالطبع آمل في التعاون مع الولايات المتحدة لمحاربة تهديد حقيقي وغير وهمي، وهو التهديد المتمثل في الارهاب الدولي

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة وسط نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.