دونالد ترامب يشن هجوما كلاميا على الأميركية الأولى ميشال أوباما

دونالد ترامب يشن هجوما كلاميا على الأميركية الأولى ميشال أوباما
| بواسطة : islam app | بتاريخ 23 أكتوبر, 2016
أخر تحديث : الأحد 23 أكتوبر 2016 - 1:39 صباحًا
المصدر - متابعات

شن دونالد ترامب الجمعة هجوما كلاميا على الأميركية الأولى ميشال أوباما التى تعتبر احدى الحليفات الأكثر شعبية للمرشحة الديموقراطية الى الانتخابات الرئاسية الاميركية هيلارى كلينتون، وذلك بعد أن كان المرشح الجمهورى قد استثناها حتى الان من انتقاداته.

فبعد مهاجمته باراك اوباما، تطرق ترامب خلال تجمع فى فليتشر بولاية كارولاينا الشمالية إلى زوجة الرئيس الأميركي، قائلا إن “كل ما يريده هو أن تقوم بحملة“.

مـواضـيـع مـقـتـرحـة

وأضاف ترامب “أرى أنها تحب هيلاري. لكن ألم تقل هى بنفسها فى السابق انه إذا لم يكن (الانسان) قادرا على رعاية منزله فهو بالتالى غير قادر على رعاية (شؤون) البيت الأبيض والبلاد؟”، وذلك فى إشارة منه الى المغامرات الجنسية لبيل كلينتون خلال فترة رئاسته وما قبلها

قال رئيس الفلبين رودريغو دوتيرتي السبت 22 أكتوبر/تشرين الأول، إنه لن ينهي الحلف القائم بين بلاده والولايات المتحدة، في إيضاح لما سبق وأن أعلنه عن رغبته في “الانفصال” عن واشنطن.

وأضاف دوتيرتي للصحفيين في مدينته دافا بعد عودته من الصين: “لا يتعلق الأمر بقطع العلاقات. القطيعة هي قطع العلاقات الدبلوماسية. لا يمكنني أن أفعل ذلك. لماذا؟ لأن من مصلحة بلادي إلا أفعل ذلك”.

ويهاجم رئيس الفلبين باستمرار واشنطن ويتهجم عليها. وكانت آخر حلقات هجماته إعلانه الخميس في بكين “انفصاله” عن الولايات المتحدة، مقابل تحالفه مع الصين وروسيا، معطيا إشارة واضحة بأنه يريد أن يقوض تحالف بلاده مع أمريكا الذي عمره 70 عاما.

وقال في تصريحات في الصين “لقد تبنيت تياركم الايديولوجي، وسأزور روسيا أيضا للحديث مع بوتين ولأقول له نحن 3 ضد العالم: الصين والفلبين وروسيا. هذا هو الطريق الوحيد

أكد وزير الدفاع الأمريكى أشتون كارتر اليوم الجمعة اعتزام الولايات المتحدة الحفاظ على التزاماتها تجاه الفلبين بعد إعلان رئيسها رودريجو دوتيرتى “انفصاله” عن الولايات المتحدة.

وقال كارتر – فى تصريحات صحفية بالعاصمة التركية (أنقرة) حيث يقوم بزيارتها – ” لدينا التزامات تحالف مهمة نعتزم الحفاظ عليها فى الفلبين”.

وتابع وزير الدفاع الأمريكى – حسبما نقلت قناة (سكاى نيوز) الإخبارية – “أن أى علاقة تكون علاقة تبادلية وسنواصل بحث الأمر مع نظرائنا بالفلبين”.

وأعلن دوتيرتى – أمس فى بكين – “الانفصال” عن الولايات المتحدة، الحليف التقليدى لبلاده، مؤكدا بذلك تحولا كبيرا فى اتجاه الصين. فيما أعلنت واشنطن أنها ستطلب من الفلبين توضيحات بشأن هذا الإعلان.وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية جون كيربى “سنبحث عن توضيح لما أراد الرئيس (الفلبيني) قوله عندما تحدث عن انفصال مع الولايات المتحدة. ليس من الواضح لنا ما يعنى ذلك بكل تشعباته

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة وسط نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.