حشد عسكري علي الشريط الحدودي بين اليمن والسعودية

حشد عسكري علي الشريط الحدودي بين اليمن والسعودية
| بواسطة : islam app | بتاريخ 10 أكتوبر, 2016
أخر تحديث : الإثنين 10 أكتوبر 2016 - 2:42 مساءً
المصدر - متابعات

أعربت البعثة السعودية إلى الأمم المتحدة الأحد في رسالة لمجلس الأمن عن أسفها البالغ للهجوم الذي استهدف قاعة جرت فيها مراسم عزاء في صنعاء السبت، وأوقعت 140 قتيلا على الأقل، وفق ما أفاد به مراسل “الحرة” في نيويورك.

وأكدت البعثة عزم الرياض “اتخاذ الإجراءات التصحيحية اللازمة بما يتضمن المحاسبة، ونشر نتائج تحقيق تجريه في هذا الصدد”.

مـواضـيـع مـقـتـرحـة

وأوضح بيان صادر عن البعثة السعودية في نيويورك أن “المملكة تؤكد احترامها الكامل والتزامها وتقيدها بالقانون الدولي الإنساني، وأنها ستنشر نتائج التحقيق قريبا”.

وأبلغت البعثة السعودية مجلس الأمن بالبيان الصادر عن التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن، والذي أعرب عن “الأسف العميق والتعاطف مع عائلات الضحايا”.

وأكد البيان أن قوات التحالف “تتبع بدقة قواعد الاشتباك التي تحظر استهداف المدنيين، وأن التحالف بدأ تحقيقا فوريا متعهدا بنشر نتائجه”.

شهد الشريط الحدودي بين اليمن والسعودية مساء أمس الأحد تحشيدا عسكريا، فبينما بدأت معسكرات للحوثيين شمال صنعاء في استقبال المسلحين للانخراط في جبهات القتال الحدودية دفعت المملكة العربية السعودية بتعزيزات عسكرية ضخمة على حدودها الجنوبية مع اليمن، من أجل التصدي لأي محاولات تسلل حوثية.

جاء ذلك إثر دعوة الرئيس المخلوع علي صالح وعبد الملك الحوثي إلى تكثيف الهجمات على الأراضي السعودية بذريعة الرد على مقتل وإصابة قادة بارزين من تحالفهما في مجلس عزاء في العاصمة صنعاء السبت الماضي.

ونقلت وكالة الأناضول عن مصادر عسكرية يمنية أن معسكرات الحوثيين في محافظة عمران بدأت باستقبال المقاتلين، في حين أمر صالح قوات الحرس الجمهوري الموالية له بالتوجه نحو الحدود السعودية والمشاركة في ما أسموها “عمليات الثأر”، في جبهتي نجران وجازان على الحدود الجنوبية للمملكة

شهدت العاصمة اليمنية صنعاء مظاهرة احتجاج حاشدة ضد المملكة العربية السعودية بعد يوم غارة جوية على مجلس عزاء أتهم التحالف بقيادة السعودية بشنها وأودت بحياة 140 شخصا على الأقل.

وردد آلاف اليمنيين شعارات منددة بالسعودية في المظاهرة التي أطلقت عليها تسمية “بركان الغضب”.

ودعا الرئيس السابق علي عبد الله صالح وحلفاؤه في الحركة الحوثية اليمنيين إلى تصعيد الهجمات ضد عدوهما المشترك المتمثل في المملكة العربية السعودية ردا على الغارة الأخيرة

كلمات دليلية
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة وسط نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.