العراق تعلن انسحابها رسميا من اتفاقية التيسير العربية اعتبارا من أول نوفمبر الجاري

العراق تعلن انسحابها رسميا من اتفاقية التيسير العربية اعتبارا من أول نوفمبر الجاري
| بواسطة : islam app | بتاريخ 18 نوفمبر, 2016
أخر تحديث : الجمعة 18 نوفمبر 2016 - 1:55 صباحًا
المصدر - متابعات

أعلنت العراق، انسحابها رسميا من اتفاقية التيسير العربية اعتبارا من أول نوفمبر الجاري، وأخطر جهاز التمثيل التجاري التابع لوزارة التجارة، اتحاد الصناعات المصرية بإبلاغ العراق جامعة الدول بقراره الخروج من الاتفاقية الموقعة منذ العام 1997.

وقال الجهاز في خطاب موجه لاتحاد الصناعات المصرية، إن المكتب التجاري المصري في بغداد اجتمع بتاريخ 24 أكتوبر الماضي مع عادل خضير المسعودي مدير العلاقات الاقتصادية بوزارة التجارة العراقية، وأن الأخير أبلغ عن إيقاف العمل بالاتفاقية، على أن تتم المعاملة بالمثل للمنتج العراقى عند دخوله الأسواق العربية.

مـواضـيـع مـقـتـرحـة

ونص الخطاب، على أن هذا الإجراء جاء: “نتيجة لإغراق السوق المحلية بالبضائع والمنتجات المستوردة، وسعيا لحماية المنتج المحلي وزيادة الإيرادات في ظل انخفاض أسعار النفط العالمية، ومنعا لفقدان خزانة الدولة المزيد من الموارد المالية الكبيرة ـ في ظل الإعفاءات الجمركية الممنوحة للمنتج العربي تحت مظلة هذه الاتفاقية ـ وكذا الحد من الاستغلال السيء (تزوير ـ عمليات تهريب) حيال البضائع المستوردة في إطار الإعفاءات الجمركية”.

احتل العراق المرتبة الأخيرة في قائمة الدول الأكثر إتقانا للغة الإنكليزية في العالم، بينما تصدر المغرب الدول العربية في التصنيف.

وقد أعدت مؤسسة “إيديكيشن فرست Education First الرائدة في مجال التعلم التجريبي، هذه الدراسة، التي شملت 72 بلدا حول العالم.

وتذيلت الدول العربية التصنيف العام، مقارنة بدول أوروبية وأسيوية وأفريقية.

وجاءت ليبيا في المرتبة ما قبل الأخيرة، ثم المملكة العربية السعودية والجزائر.

واحتل المغرب المرتبة الأولى في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا و44 عالميا، متقدما بستة مراكز مقارنة بتصنيف سنة 2012، رغم هيمنة اللغة الفرنسية على مختلف مناحي الحياة العامة في البلاد.

ذكرت صحيفة الرياض السعودية الخميس أن السجناء السعوديين في سجن الناصرية جنوبي العراق يدفعون مبالغ مالية من أجل السماح لهم بإجراء مكالمة تليفونية مع ذويهم.

ونقلت الصحيفة عن شقيق أحد المسجونين في الناصرية زعمه أن المسؤولين في السجن طلبوا من شقيقه دفع نحو 500 دولار من أجل مكالمة تليفونية واحدة.

ويبلغ عدد السجناء السعوديين في الناصرية نحو 46 سجينا، نفذ حكم الإعدام في اثنين منهم، وفقا للصحيفة.

ولم يتسن لموقع “الحرة” الحصول على تعليق من مسؤول عراقي حول ما جاء في الصحيفة السعودية.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة وسط نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.